"الحدث الثقافي".. كم نحن في حاجة إلى صناعته-طنجة الأدبية
 
 
   ناصية القول  >> "الحدث الثقافي".. كم نحن في حاجة إلى صناعته

      ** يشهد واقعنا الثقافي منذ سنوات، ليست باليسيرة، حالة من الفراغ المتحرك، ليس بفعل غياب الإنتاج الأدبي أو الفكري أو الإجتماعي، و إنما نتيجة عجزه عن "خلق" ما يسمى ب"الحدث الثقافي".. و الفراغ هنا يكاد يكون قاتلا، لغياب أي تفكير جدي في تنشيط حقلنا الثقافي انطلاقا من مبادرات حقيقية،  و أنشطة منتجة، و مهرجانات فاعلة.
غير أن "الحدث الثقافي" الذي نعنيه هنا، لا يعني المعرض الدولي للنشر و الكتاب الذي يقام سنويا بالدار البيضاء على سبيل المثال، و لا التصور الحكومي و برنامجه الثقافي المعلن عنه كل سنة خلال عرض ميزانية قطاع الثقافة بالبرلمان، و لا نعني به أيضا تنظيم حفل باذخ لجائزة المغرب للكتاب عند الإعلان عن نتائجها.
إن الحدث الثقافي، الذي ينبغي أن يكون عنوانا عريضا لحياة ثقافية و فكرية مغربية متفاعلة مع حركية المجتمع و طموحاته، هو المبني على جملة من العناصر  ندرج  من  بينها ما يلي:
•    الرفع من المنسوب النقدي في متابعة الإنتاج الإبداعي  من قصة قصيرة، و رواية، و مسرح، و تشكيل، و سينما، وموسيقى، ونحت، وإعلام ثقافي.. وباقي الأجناس الإبداعية، بدل الإنشغال – غير المجدي – بما ينتجه بعض من إخواننا بالمشرق ، من أقصوصات و روايات ومسرحيات لا تغني ثقافتنا و لا تسمنها من جوع. إذ أن الملاحظ – بكل أسف – أن عددا من نقادنا يهرعون، بصورة لا تليق، لإنجاز قراءاتهم المخبرية كلما أطل منتوج إبداعي مشرقي بوجهه على أرضنا الثقافية المغربية، رغم أنه في بعض الأحيان لا يستحق أدنى ردة فعل، شأنه في ذلك شأن بعض الإبداعات المغربية و الغربية.
•    تخصيب العمل الجمعوي الثقافي بفتح أبواب اللقاءات و الندوات و النقاشات بين الأدباء و المثقفين و المفكرين المغاربة حول نظريات و أفكار و آراء ثقافية جديدة.
•    تشجيع الإعلام الثقافي بضمان مكان لائق له ضمن منظومة البرامج التلفزيونية و الإذاعية، في انتظار تأسيس و إنشاء قناة تلفزيونية ثقافية موسومة بالانفتاح و التعددية وقبول آراء الناس و أهل الاختصاص.
•    دعم الصحف و الجرائد الورقية و الإلكترونية بمنح خاصة، مقابل تحفيزها على إصدار ملحقات ثقافية أسبوعية.
•    ضرورة أن يعمل الجميع من أجل أن تكون المرحلة موجهة نحو فك الارتباط بين الثقافة و السياسة،  و التشجيع على "خلق" ما يسمى بالمعارك الفكرية والأدبية، لتنشيط واقعنا الثقافي، و تحريره من الفراغ المتحرك القاتل.. و بذلك نصنع الحدث.



 
  طنجة الأدبية (2014-06-06)




تعليقات:
أضف تعليقك :
*الإسم :
*البلد :
البريد الإلكتروني :
*تعليق
:
 
 
الخانات * إجبارية
 
 


متابعات  |   ناصية القول  |   مقالات  |   سينما  |   تشكيل  |   مسرح  |   موسيقى  |   كاريكاتير  |   قصة/نصوص  |   شعر  |   أقوال و حكم 
  زجل  |   إصدارات  |   إتصل بنا   |   PDF   |   الفهرس

2009 © جميع الحقوق محفوظة - طنجة الأدبية
all    Conception :
Linam Solution Partenaire : chafona, Cinephilia

مجلة الآداب العربي   موقع القصة القصيرة المغربية والعربية   القصة المغربية القصيرة   فن الرواية والقصص الأدبية   أخبار القصة القصيرة   القصة القصيرة جدا   الأدب المغربي   إصدارات ثقافية مغربية   إصدارات ثقافية عربية   موقع الموسيقى المغربية والعربية   أخبار المهراجانات بالمغرب   أخبار السينيما المغربية   الأدب المغربي الحديث   مجلة الآداب   السينما المغربية   الأدب العربي   أخبار الثقافة العربية   آخر الأخبار الثقافية والفنية   أخبار فنية   أخبار فنية عربية  

موقع القصة القصيرة المغربية والعربية
| القصة المغربية القصيرة | فن الرواية والقصص الأدبية